بيانات صحفية

أكتوبر 2017

مركز الديرة للدراسات واستطلاع الرأي يطلق إصدارين حول قضايا العنف الأسري والإتجار بالبشر



أعلن ‏مركز الديرة للدراسات واستطلاع الرأي، أول مركز محلي مستقل لدراسات استطلاع الرأي العام في الإمارات، عن إطلاق إصدارين حول مستوى الوعي بمفهوم العنف الأسري وجرائم الإتجار بالبشر؛ وذلك في إطار التزام المركز بنشر المعرفة وإذكاء الوعي العام بشأن القضايا الاجتماعية المهمّة.

ويحمل الإصدار الأول عنوان "مستوى الوعي بالعنف الأسري في مجتمع الإمارات"، ويتناول نتائج ‏دراسة موسعة لقياس مستوى الوعي بمفهوم العنف الأسري والجهود المبذولة في دولة الإمارات لمكافحة هذه الظاهرة. ويستند الإصدار إلى نتائج الدراسة الميدانية التي أجريت بناءً على توجيه من مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال بهدف تقييم واقع القضية الاجتماعية والخروج بتوصيات تساهم في التصدي لها. ويسلط الكتيب الورقي الضوء على عدد من الجوانب الرئيسية التي تشمل مدى تقبل ممارسات العنف الأسري بين أفراد مجتمع الإمارات، ومصدر المعلومات حول العنف الأسري بشكل عام، ورصد الضحايا ومرتكبي تلك الممارسات، فضلاً عن الحلول المطروحة لمواجهة هذه الظاهرة وتعزيز التشريعات القانونية اللازمة لمنع انتشارها.  

ويستعرض الإصدار الثاني، الذي يحمل عنوان "دراسة استطلاعية لقياس مستوى الوعي العام في إمارة دبي بجرائم الإتجار بالبشر"، نتائج مسح ميداني لآراء الجمهور وفئات محددة من الدوائر الحكومية والقطاع الخاص في دبي للتعرف على مستوى الوعي العام حول مفهوم الإتجار بالبشر؛ وذلك بالتعاون مع مركز مراقبة جرائم الإتجار بالبشر التابع لشرطة دبي.

ويتناول الإصدار الورقي عدة محاور للدراسة الميدانية تشمل الوعي بالمفهوم العام لهذا النوع من الجرائم الإنسانية، والقدرة على رصد ضحاياه، والعلم بالجهود المبذولة من قِبل الجهات المختصة في الدولة لمكافحة الإتجار بالبشر، ومصدر المعلومات المتوفرة لدى الأفراد حول هذه الجرائم.

وفي هذا السياق، علّقت السيدة هناء لوتاه، الرئيس التنفيذي لمركز الديرة للدراسات واستطلاع الرأي، بالقول: "يأتي طرح الإصدارين ضمن جهود المركز للمساهمة في رفع مستوى الوعي المجتمعي بشأن العنف الأسري وجرائم الإتجار بالبشر. فمن خلال استطلاع آراء الجمهور العام حول القضايا الشائكة ذات الأثر المباشر وغير المباشر على مناحي حياتنا وقوة وتماسك مجتمعاتنا، نقوم برصد الثغرات ونقاط الضعف فيما يتعلق بالوعي الجماهيري بالمشكلات ومدى الاستجابة والعمل على مكافحتها والتصدي لها. ونحن في مركز الديرة نسعى إلى نشر نتائج استطلاعات الرأي بهدف الكشف عن مستوى الوعي بشأن قضايا معينة والمساهمة في إيضاح الصورة الواقعية أمام الجمهور العام من جانب، والجهات المختصة وصناع القرار من الجانب الآخر لتمكينهم من العمل بناءً على الإحصاءات والمعطيات".

جدير بالذكر أن مركز الديرة يركز جهوده على إعداد وتقديم دراسات وأبحاث متنوعة وشاملة تتطرق لمختلف الأصعدة والقضايا المجتمعية والاجتماعية الاقتصادية والإنسانية، والتي تشمل دراسات حقوق الإنسان ودراسات تقييم الوعي وقضايا المرأة والتعليم والاتجاهات العامة.

 يمكن الحصول على الإصدارات والتقارير الاسقصائية الخاصة بمركز الديرة عن طريق إرسال طلب من خلال الموقع الإلكتروني عبر الرابط: http://addaera.ae/studies


رجوع